الأم .. هي السند والأمان

أم هاشم ابراهيم محاربة من محاربات بهية

نفسها تعيش من شغلها وتعبها لكن مرضها صعب عليها المهمة، والدتها هي سندها وضهرها واللي من غيرها نتقدرش تكمل مشوارها